اتصل بنا فتاوي فرق مخالفة بدع مخالفة صوتيات توحيد الأسماء والصفات توحيد الألوهية توحيد الربوبية أقسام التوحيد تعريف التوحيد كتاب التوحيد كتاب التوحيد











ألفاظ مخالفة في التوحيد


عن قول : " توكلت على الله ورسوله " ؟

س 1002: سئل فضيلة الشيخ بن عثيمين رحمه الله تعالى : عن قول : " توكلت على الله ورسوله " ؟

فأجاب بقوله : أما قول " توكلت على الله " فهذه ليست شرك ، لأن الله تعالى هو المتوكل عليه قال الله تعالى : " وَعَلَى اللَّهِ فَتَوَكَّلُوا إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ " .

وأما قوله : " ورسوله " فهذا شرك لا يجوز ، لأن النبي صلى الله عليه وسلم ميت في قبره ، لا يملك أن يدعو لأحد ، ولا أن ينفع أحداً ، ولا أن يضر أحداًعليه الصلاة والسلام .

فالتوكل عليه صلى الله عليه وسلم شرك وعلى غيره من بااب أولى .

فلو توكل على قبر من يدعي أنه ولي فهو مشرك .

والواجب علينا : أن نتبرأ من الشرك كله بأي أحد ، قال الله تعالى : " وَعَلَى اللَّهِ فَتَوَكَّلُوا إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ ". فقال سبحانه : " وعلى الله " قدمها على عاملها ، قال أهل العلم : وتقديم ما حقه التأخير يدل على : الاختصاص والحصر .

أي : وعلى الله لا غيره فتوكلوا إن كنتم مؤمنين .

 

المصدر : كتاب فتاوى فضيلة الشيخ العلامة محمد بن صالح العثيمين في العقيدة 2-2 1547.